آرشیو
لینک های روزانه
    آمار بازدید
    بازدیدکنندگان تا کنون : ۶۵٫۵۸۶ نفر
    بازدیدکنندگان امروز : ۳ نفر
    تعداد یادداشت ها : ۱۴
    بازدید از این یادداشت : ۳٫۶۲۴

    پر بازدیدترین یادداشت ها :

    سبق وان نشرنا على هدا المنبر المبارك شرحا للسلسلة المعروفة بسلسلة الابريز ، اعني القول الوجيز ، وقد ذكرنا في مقدمة الرسالة هناك بعض المعلومات فيما يتعلق بهده السلسلة المتقدمة ، من رواتها والمهتمين بها ، بما يضع القارئ امام شيء بسيط عن مجمل السلسلة ، ويكون على دراية فيها . والان نرى انفسنا في غنى عن الاعادة لجملة تلك المعلومات بعدما تقدمت هناك . وفي هذه المداخلة احببنا ان نعرف باكبرشروح سلسلة الابريزالمتواجدة في المكتبات الاسلامية ونلقي الضوء على النسخة الخطية لدلك الشرح . 

    تعريف موجز عن الشارح  

    الشيخ العلامة سيبويه اليمن في النحو واللغة محمد الخالص بن احمد بن رميثة بن علي بن عنقاء بن حمزة ... ابن السيد الاميرالعالم الكبير ابو الحسن اميربلخ وسيدها ابن الامام جعفر الحجة بن عبيد الله بن بن الحسين بن زين العابدين عليه السلام ، كان اديبا ونحويا فقيها ومؤرخا مشاركا في العلوم ، وشيخ الشافعية في اليمن ، كان في زمن المؤيد بالله محمد بن القاسم .

    وال عنقاء اسرة كبيرة ولها فروع في مكة ومصر واليمن . ويظهر ان ابن عنقاء هاجر من مكة الى العراق ومنه الى اليمن ومكث في زبيد ، وهناك عرف وبزغ نجمه ، والف العديد من الكتب والتي وقفنا عليها منها ، هي : الالواح في مستقر الارواح ، بغية اهل المعالم في مناقب الشيخ سالم ، تشنيف السمع بشروط المثنى والجمع ، الجواب السامي ، الدررالبهية ، غرر الدرر الوسطية بشرح المنظومة العمريطية ، القضية العدلية في الناسبات الفضلية ، النشر الوردي في ملك بني عثمان والمهدي في التاريخ ، فرائد الدرر المنظم في التطفل على النبي صلى الله عليه وسلم ، الاكسير العزيز بتخريج احاديث سلسلة الابريز .

    ولسنا نعلم عن ولادته شيئا . اما عن وفاته فيذكر ان سنة وفاته كانت 1054 هـ ، وهي نفس السنة التي توفي بها المؤيد بالله الذي عاصره ابن عنقاء ، ولاتصح ان تجعل سنة وفاته .

    مع الشــــــــــــرح

    يعتبرالشرح الذي نحن بصدد التعريف به من اكبرشروح سلسلة الابريزحسبما نعلم ، ولم تتوفرلدينا معلومات عن وجود شرح اخرهو اكبر منه . وتوفر هدا الشرح على مزيا وخصائص جعلته الرائد والمقدم بين الشروح الاخرى الموجودة . ذكر في المقدمة ان هذا الشرح تقدم به كهدية الى خزانة المولى الاميرالكبير محمد بن ادريس واطراه باوصاف اخرى اعرضنا عنها خشية التطويل . وذكر ايضا بعض الاتفاقات التي حصلت له في الشرح ، وهي كالتالي : ان الاسناد الذي روى بواسطته ابن عنقاء قد انقطع الامن طرفه فهو متصل مسلسل ، ولذا لايوجد له ثاني ـ على حد تعبيره ـ وادى ذلك الى يتتلمد عليه حتى مشايخه ويرووه عنه بسبب دلك . ومنها : انه مسلسل بالابناء عن الاباء . ومنها : ان السند الذي يسوقه ابن عنقاء عالي ، لان بينه وبين النبي صلى الله عليه واله احدى وعشرون واسطة من ابائه . ومنها : ان رواته الاقدمين ـ اي المسلسل بالابناء عن الاباء ـ الذين عنهم اشتهر هم بنو عم الشارح يتصل نسبه بنسبهم ، يجتمع بالحسن بن جعفر امير بلخ الذي منه انتشرت سلسلة الابريز ، وانتهت بابن عنقاء ، وعلى حد تعبيره : فمنا كان مبتداه والينا عاد منتهاه .

    اشار في مقدمة شرحه الى عدة طرق روى من خلالها سلسلة الابريز ، وكان مجموعها اربعة طرق :

    1 ـ الطريق الاول : قال : اخبرني به شيخنا شيخ الاسلام ابومحمد عبد اللطيف سراج الملة والدين بن علي بن قاسم قراءة مني عليه لجميعه مع المناولة والاجازة ضحوة يوم الخميس 12 شهر صفر1017 هـ في مجلس واحد ...

    2 ـ الطريق الثاني : عن شيخه المتقدم وشيخ الاسلام ابواحمد عبد العزيزين تقي الدين الجيشي نزيل تعزاجازة منه عن جمال الدين ابوعبد الله محمد الطاهر الاهدل ...

    3 ـ الطريق الثالث :  عن شيخ الاسلام ابوالضياء عبد الرحمن وجيه الدين بن ابي عبد القادر محيي الدين بن عبد العزيزبن فهد الهاشمي العلوي المكي اجازة مع المناولة عن عمه حافظ الحجازابو الفضل محب الدين ...

    4 ـ الطريق الرابع : يرويه عن والده السيد الاميرالعلامة شهاب الدين ابوفتيحة احمد بن رميثة المهناوي الموسوي سماعا من لفظه غيرمرة ... وعبرعن هدا الطريق بالطريق المخصوص .

    اما عن المميزات التي حواها هدا الشرح ، فيمكن لنا اختصارها في مجموع هده النقاط :

    1 ـ فهو يورد الحديث اولا وقبل كل شيء .

    2 ـ يشرح المفردات الغريبة التي اشتمل عليها متن الحديث .

    3 ـ باعتبار الشارح اديبا ونحويا فيبحث في الاثناء ان سمح له المقام في بعض المطالب اللغوية اوالنحوية .

    4 ـ يذكر في اثناء شرحه من خرج متن الحديث المشروح .

    5 ـ يورد بعض الشواهد للحديث سواء اكان توضيحا او تقريبا او تتميما وما شابه ذلك .

    6 ـ يشيرفي ثنايا شرحه الى فقه الحديث .

    7 ـ ومن المفيد للباحث ـ وخاصة في علم الحديث ـ ان ابن عنقاء يذكر مرتبة الحديث صناعيا ، ويدلل عليه بقول بعض الاعلام المعروفين في فن الحديث كالسخاوي وابن حجر ومن سواهم .

    8 ـ يذكر في تضاعيف بعض الاحاديث اراءا فقهية اوعقدية كلامية اواحيانا مطالب صوفية مما لها علقة في الحديث المشروح .

    اما عن النسخة التي بين ايدينا فهي نسخة كتبت في سنة 1292 هـ ، مجهولة الناسخ ، تبلغ 105 صفحة من القطع الكبير ، وخطها جيد لكنه في بعض الصفحات غيرمقروء لعله للرطوبة او اكلتها الارضة .

      

    يكشنبه ۱ مهر ۱۳۸۶ ساعت ۱۳:۱۰
    نظرات



    نمایش ایمیل به مخاطبین





    نمایش نظر در سایت