آرشیو
لینک های روزانه
    آمار بازدید
    بازدیدکنندگان تا کنون : ۶۵٫۰۲۹ نفر
    بازدیدکنندگان امروز : ۰ نفر
    تعداد یادداشت ها : ۱۴
    بازدید از این یادداشت : ۲٫۰۰۹

    پر بازدیدترین یادداشت ها :

    مع امالي السيد ظفر بن داعي

     

     

    قبل فترة تقارب الاربع سنين وفي سنة  2003 على التعيين صدرعن مؤسسة الامام زيد الثقافية كتاب يحمل عنوان : امالي السيد ظفربن داعي ، من املاء السيد المذكور ، وكان قد اعده للطبع الاستاد المحقق عبد السلام عباس الوجيه ، واخرجه للطبع عن نسخة فريدة عثرعليها ، وتضم معها مجموعة اخرى من الرسائل والكتب . وهده الامالي لاتتعدى الاربعين صحيفة من القطع الصغير ، وتشتمل على اربعة احاديث فقط ، وكان من هذه الاحاديث حديث طويل ـ وهوالحديث الاول ـ لاشتماله على عدة مقاطع احتمل المعد للامالي ان يكون قد جمع وركب على صورة حديث واحد ، وكانت مجموع هده الاربع احاديث مسندة يذكرفيها راوي النسخة طريقه الى السيد ظفر بن داعي . فاردنا من خلال مداخلاتنا هده ان نسلط النظرعلى السيد ظفربن داعي صاحب الامالي واشتراكه بين الزيدية والامامية ، وكذلك عن مدى الاهتمام المبذول من طرف الزيدية في الاحتفاظ بهدا الاثر.

     

     ترجمة صاحب الامالي

     

    1 ـ اسمه :

     

    السيد ابو الفضل ،  ظفر بن داعي بن مهدي بن محمد بن جعفربن محمد بن جعفرالملك بن محمد بن عمر بن علي ابن ابي طالب عليه السلام ، العلوي العمري الاسترابادي .  

     

    2 ـ ابوه :

     

    داعي بن مهدي الصوفي العلوي ، كان من الاعلام ايضا ، ترجم له الصيرفيني في المتنخب تحت الرقم 685 ، قائلا : كتب الكثير ، ولقي مشايخ الصوفية ، وصحب ابا علي الدقاق وابا عبد الرحمن السلمي ، وسمع اكثر تصانيفه . حدث عن ابي الحسن بن المثنى وابي زكريا احمد بن محمد الصائغ ، واصحاب الاصم ، وكان قدم قبل العشرة واربعمائة ، وتوفي بناحية بيهق غرة المحرم سنة خمس واربعمائة .

    وترجمه ايضا الرافعي في التدوين 3 ـ 10 ، قائلا : الداعي بن مهدي الاسترابادي الشريف ،  مذكورمتميزفي العلم والنسب ، سمع الحديث ، وجمع فيه ، وورد قزوين ، وسمع بها من ابوي عبد الله الحسين بن محمد بن زنجويه القطان ومحمد بن مخلد ، ومن ابي طالب احمد بن علي بن عمربن ابي رجاء ، من مسموعه ، منهم : احاديث علي بن موسى الرضا عليه السلام   ، بروايتهم عن علي بن مهرويه ، عن ابي احمد الغازي ، عن الرضا عليه السلام .

    اما عن تشيعه ، فقد نص علی تشیعه الافندی فی الریاض وذکره السيد الطباطبائي في معجم اعلام الشيعة 206 ، ویظهر انه کان من اعلام الطائفه  . هذا وعندما اورد ترجمته الصيرفيني في المنتخب قال في اخر نسبه : الاسترابادي السني  ، فليلحظ ؟

     

    3 ـ اخوه :

     

    خليفة بن داعي بن مهدي ، السيد ابوطاهر ، العلوي العمري الاسترابادي ، علوي فاضل ، قدم نيسابوروسمع وكتب ، وسمع من ابي الحسين عبد الغفار . كدا ترجمه الصيرفيني تحت الرقم 671  ، واورده السيد الطباطبائي في المعجم لاعلام الشيعة 205 .

     

    4 ـ حفيده :

     

    ابوطاهر ، محمد بن يحيى بن ظفر بن الداعي بن مهدي بن محمد ...العلوي العمري ، من اهل استراباد ، شيخ

    الامامية بها ، وهو مقدم طائفته بها ، وشيخ عشيرته ، من بيت المحدثين ، ابوه ابوطالب من المحدثين ، وجده ابوالفضل ظفر ورد نيسابور وحدث بها ، وسمع منه جماعة من شيوخنا . وجده الاعلى من ابومحمد الداعي بن مهدي العمري من المحدثين ايضا ، روى عنه ابنه ابوالفضل . وابوطاهر محمد بن يحيى ، حدث عن جده ، وسمعت منه باستراباد ، وكانت ولادته في المحرم سنة 460 . هكدا ترجمه السمعاني في الانساب 9 ـ 60، وقريب منه ما في التحبير له ايضا 2 ـ 249 قال السمعانی کما فی الانساب : شیخ الامامیه بها وهو مقدم طائفته  وشیخ عشیرته من بیت الحدیث .

     

    5 ـ  شيوخه :

     

    اما عن شيوخه في اماليه ، فهم ستة شيوخ :

     

    1 ـ  ابومسلم غالب بن علي الرازي .

    2 ـ الشيخ الحافظ ابوسهل محمد بن احمد بن عبد الله بن الحسن ، البزارالمزكي الحنيفي .

    3 ـ والده ابومحمد داعي بن مهدي بن ابي طاهرالعلوي .

    4 ـ السيد الزاهد ابوالحسين زيد بن اسماعيل الحسني الاملي .

    5 ـ الفقيهة فاطمة بنت محمد بن اسماعيل  .

    6 ـ الشيخ ابوعبد ، عن محمد بن علي بن الحسن بن مخلد القزويني .

     

    واما شيوخه خارج الامالي ، فهم حسبما وقفنا عليهم :

     

    7 ـ القاضي ابواحمد ، ابراهيم بن المطرف بن الحسن المطرفي .

    8 ـ حمزة السهمي .

    9 ـ علب بن احمد بن عبدان الاهوازي .

    10 ـ ابوبكرالحيري .

    11 ـ ابوالفتح ، محمد بن علي الكراجكي .

     

    6 ـ  تلامدته ، القراء عليه ، الراون عنه : 

     

    واليك من وقفنا عليه منهم :

     

    1 ـ ابوالفتوح ، نصربن الحسين بن ابراهيم الغضائري .

    2 ـ ابوسعد ، عبد الكريم بن الحسين اليباجي الاسترابادي .

    3 ـ وعلي بن القاسم بن الرضا الحسيني .

    4 ـ ابونصر، سعد بن محمد بن عبد الملك النعيمي .

    5 ـ ستيتة بنت الحافظ اسماعيل بن محمد بن الفضل الاصبهاني .

    6 ـ علي بن القاسم بن الرضا الحسني المحدث .

    7 ـ ابومنصور، عبد الرحيم بن المظفر .

    8 ـ ابوطاهر ، الحسن بن المظفر .

    9 ـ عبد الله بن الفراوي .

    10 ـ عائشة بنت الصفار .

    11 ـ عبد المجيد بن القاسم بن الحسن بن بندار، ابوعبد الرحيم ، الزيدي الحاجي الاسترابادي .

    12 ـ الحسن بن محمد بن احمد بن علي الاسترابادي .

     

    7 ـ الراوي المباشر عن صاحب الامالي :

     

    الشيخ الاديب ، ابوطاهر ، الحسن بن ابي سعد المظفربن عبد الرحيم الحمدوني ، وروايته بالقراءة على السيد ظفربن داعي ، في سنة 536 هـ .

     

    8 ـ جالب نسخة الامالي وراويها :

     

    جعفر بن احمد بن عبد السلام بن ابي يحيى ، التميمي البهلولي الابناوي ، المتوفى سنة 573 هـ . كان قد رحل الى العراق لطلب العلم والسماع على اعلامه ، فقرا هناك على العلامة احمد بن ابي الحسن الكني جملة من كتب الزيدية ونصوصهم ، وعندما رجع من العراق الى اليمن كان قد جلب معه عدة  كتب وعلوم ، كان من بينها هذا الجزء الحديثي ، وهو يرويه عن ابي الحسن الكني المتقدم ، كما في النسخة المطبوعة .

     

     

     

     

     

     9 ـ قالوا في حقه :

     

     قال عنه منتجب الدين في الفهرست 104 : فقيه ، صالح ، ثقة  .

    وقال الدهبي في تاريخ الاسلام 33 ـ 136 : سمع الكثير، واملى مدة .

    وقال يحيى بن الحسين بن القاسم في المستطاب في تراجم الزيدية  : الشريف العلامة الحافظ ....، ممن كان في زمن الموفق بالله واول زمن الامام احمد بن سليمان... . انظرالمؤلفين الزيدية ،  لعبد السلام عباس الوجيه 519 .

    وقال ابراهيم بن القاسم في الطبقات الكبرى 1 ـ 539 : قالوا : وكان سيدا عالما .

    وقال احمد بن عبد الله الجنداري في مقدمة كتاب الازهار ، المسماة بـ المنتزع المختارمن الغيث المدرار 18 ، وصفه : بالامام الحافظ من علماء الال ومحدثيهم ، كان في عصر الامام احمد بن سليمان ... .

    ولسنا نعرف عن الامر الدي دعى الزيدية الى عد السيد ظفر بن داعي منهم سوى الاهتمام بامر هده الامالي لاغير ، وانت تعلم ان مجرد دلك لايغني في مقام البحث العلمي شيئا ، وخاصة ان بين الزيدية جماعة كثيرة عدوا منهم ، ولكن بعد البحث والمراجعة تبين خلاف النسبة والواقع ، وشواهده متوافرة ، لكن ليس هنا محل ذكرها . اما مجرد كون السيد كان معاصرا لواحد من ائمة الزيدية ـ المتقدمة اسماءهم ـ في اثبات كونه زيديا ، فلسنا نعلم ان ذلك من طرق اثبات صحة النسبة الى طائفة بعينها ، حتى يصح بعدها كونه زيديا ـ كما يدعون ـ ، نعم ، قد يكون ان بينه وبينهم مداخلات وصلات ، او حضور لانديتهم العلمية  ، او لمجالس السماع ، سواء من طرفهم او طرفه ، فكل ذلك غيربعيد ، بعدما علمنا ان بيتهم من بيوتات اهل الحديث المعروفة في دلك الوقت ، وامرها المشهورفي العلم . فيبقى ان اقدم من عرفه وترجمه مما وصل الينا هو منتجب الدين ابوالحسن علي ابن بابويه الرازي ، وهو من اعلام القرن الخامس ، فقد عرفه وشخصه ، واصفا له ـ كما تقدم ـ : فقيه ، صالح ، ثقة  .

    هدا ولم تشر المصادر الامامية والتي ترجمة للسيد ظفربن داعي بداية بمنتجب الدين وانتهاء بالمتاخرين منهم الى اي مصنف اواثر علمي للمترجم ، حتى الامالي التي نحن بصددها .  ولكن يظهر ان هذه الامالي كانت معروفة ومتداولة بين ايدي العلماء . ويمكن ان يطرح التساؤل التالي : هل ان الذي وصلنا هوالنسخة الكاملة من الامالي ام انه نسخة ناقصة وغيركاملة ؟ في الحقيقة اذا كنا نحن والاجازات المتوافرة من اعلام الزيدية للامالي الواصلة لهم ، وعليها طبعت النسخة الحالية ، فلااظن انه يتسرب الشك الى الباحث في ان ماوصلنا هويمثل النسخة الكاملة للامالي . ولكن مع دلك يحتمل ان يكون قد املى السيد طفربن داعي في اماكن متعددة وازمان مختلفة ـ بعدما تقدم  قول الدهبي : واملى مدة ـ لان الدي بين ايدينا من الامالي صغيرالحجم قياسا مع سماعه الكثير، واملائه المديد ؟  

     

     

    10 ـ رواية منتجب الدين له في الاربعين :

     

    روى منتجب الدين في كتابه الاربعون حديثا للسيد ظفر بن داعي حديثين ، احدهما : في الحديث رقم 8 ،  قائلا : انا السيد ابوالحسين علي بن القاسم بن الرضا العلوي الحسني ـ قراءة عليه ـ ، انا السيد ابوالفضل ظفربن الداعي بن محمد العلوي العمري ـ قدم علينا الري ـ من لفظه يوم الاربعاء السابع من شهرربيع الاخرسنة تسع وتسعين واربعمائة ، نا السيد ابوالحسين زيد بن اسماعيل الحسني .. الخ

     والاخرفي الحكاية الحادية عشر، قائلا : انا السيد الزاهد ابوالحسين علي بن القاسم بن الرضا الحسني ـ بقراءتي عليه ـ انا السيد ابوالفضل ظفربن الداعي بن مهدي العلوي العمري الاسترابادي ، نا ابواحمد ابراهيم بن المطرف بن الحسين المطرفي .. الخ .

     

     

    11 ـ وفاته :

     

    لم ينص احد ممن ترجمه على سنة وفاته ولاعلى سنة ولادته ، قال الذهبي في تاريخ الاسلام 33 ـ 86 ـ في وفيات سنة 482 هـ : مات في هده الحدود بعد الثمانين . لكن قد علمنا مما تقدم في الحديث الثامن الدي اورده له منتجب الدين في الاربعين انه كان حيا في سنة 499 هـ .

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    دوشنبه ۱۲ شهريور ۱۳۸۶ ساعت ۱۳:۴۸
    نظرات



    نمایش ایمیل به مخاطبین





    نمایش نظر در سایت